أفران الشمال أقفلت وعلقت اللافتات … الأزمة تشتد

تعتذر أفران في طرابلس عن تسليم الخبز إلى الزبائن لعدم توافر الطحين لديها، وقد علّقت يافطات على أبوابها من دون أن تفتح مراكز البيع، وفق ما أفاد مراسل “النهار” في الشمال.والأفران التي فتحت اليوم تشهد زحمة كبيرة.

 

وأمام هذا الواقع أوضح نقيب أصحاب الأفران علي إبراهيم في حديث لـ”النهار” أنّ “الأمور تتجه نحو التأزم، والأفران التي لا يزال لديها مخزون تعمل اليوم”.

 

وطلب إبراهيم ترك “المعطيات المتوافرة لديه لعرضها في مؤتمره الصحافي اليوم”، ورفض الاتهام الذي وجهه وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الأعمال أمين سلام للقطاع الخاص، طالباً عرض وقائع ومعطيات وعدم رمي الاتهامات.

 

وكان سلام قد أكّد منذ أيّام أنّ “كمية القمح المدعوم التي دخلت إلى البلاد تكفي لمدة شهر ونصف الشهر”.

 

وتابع حينها: “كما هو واضح بالأرقام، أنّ هناك سرقة للمال العام من قبل القطاع الخاص وهناك مصالح معينة سواء أفران أو مطاحن أو تجّار يستفيدون من القمح المدعوم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.