إنقطاع للزيت في جبل لبنان… وأمن الدولة تتحرك

شكاوى متعددة من اللبنانيين في هذه الأيام بسبب الأزمات المتتالية التي ضربت بلدهم، لكن حدّتها لم يحرّك ضمير التجّار، حيث يحاول بعضهم استغلال أي فرصة لمضاعفة أرباحه دون وجه حق من جيب المواطنين. آخر مآثر تجّار الزيت النباتي، احتكارهم له، وعدم تسليمه للسوبرماركت على كافة الأراضي اللبنانية، وفي جبل لبنان على وجه الخصوص.

تحرّكت دوريّات لأمن الدولة – مديريّة جبل لبنان، صباح أمس الخميس، وجالت على عدد كبير من المتاجر والسوبرماركت برفقة مندوب عن وزارة الإقتصاد، ووجّهت إنذارات للمخالفة منها، خاصة في تسعيرة الزيت، كما داهمت شركة “pulper” في نهر ابراهيم، وسطرت بحقها محضر ضبط بسبب تمنعها عن التسليم الزيت في السوق اللبناني منذ ما يزيد عن الأسبوعين، مما تسبب في ارتفاع اسعاره.

من الضروري للدولة وأجهزتها أن تبقى بالمرصاد لمثل هؤلاء، ومن الضروري لأي مواطن أن يشعر بمسؤولية التبليغ وعدم الإستسلام لطمع بعض التجار الفاسدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.