الحريري باقٍ… في الإمارات

يبدو أنّ ثمة ماكينة إعلامية تروّج لاحتمال عودة رئيس الحكومة السابق سعد الحريري إلى بيروت خلال الأسابيع القليلة المقبلة، في خطوة مفاجئة تخرج عن السياق العام المتوقّع. وآخر تلك الأخبار نُسبت إلى القياديّ في «تيار المستقبل» أحمد الهاشمية عبر الإشارة إلى أنّه يتولى إبلاغ قيادات «المستقبل» عن نيّة الحريري في العودة إلى بيروت.

 

إلّا أنّ قيادياً بارزاً في «تيار المستقبل» نفى باتصال مع «نداء الوطن» علمه بأي مستجدّات تصبّ في هذا السياق، مشيراً إلى أنّ العودة في حال حصلت لن يكون لها أي طابع سياسي، لأنّ قرار تعليق العمل السياسي لا يزال ساري المفعول، متسائلاً عن التوقيت السياسي لهذه العودة وعن الظروف المستجدة التي قد تملي عليه تغيير قراره.

 

كذلك أجرى أكثر من شخص اتصالات بالهاشمية الذي تبيّن أنّه في دولة الإمارات العربية المتحدة وعلى تواصل يوميّ بالرئيس الحريري، وقد نفى أمام المتّصلين صحة تلك المعلومات وأي صلة له بالأخبار المتداولة.