باسيل: لن أترشّح إلا في هذه الدائرة!

قال رئيس “التيّار الوطني الحرّ” النائب جبران باسيل: “نحن لسنا الأكثرية في الحكومة لنتمكن من التغيير”.

وأضاف باسيل, في حديثٍ له عبر إذاعة “صوت كل لبنان”, “لم نكن يومًا ولن نكون أبدًا جزءًا من المنظومة حتى لو جلسنا على الطاولة نفسها مع البعض في مجلسي الوزراء والنواب لأن الناس اختاروهم كممثلين لهم وهذا خيار الناس وليس خيارنا”.

وتابع, “نحن كنا ضد السياسة الاقتصادية والمالية المعتمدة على طول الخط ومنذ كان العماد عون في فرنسا لأنها لا توصل إلا إلى الانهيار”.

وأردف, “اليوم هناك مشكلة كبيرة بشخص اساء للمال العام وأموال المودعين وتبين ان عليه ارتكابات بالمباشر ونحن نطالب بتغييره بقرار سياسي في مجلس الوزراء بغض النظر عما يحصل بالقضاء”.

ولفت باسيل إلى أنّ, “هناك من يريد التدقيق الجنائي وكشف حسابات وأملاك الفاسدين والسارقين واستعادة الاموال وفي المقابل هناك من يمنع ذلك في مجلس النواب والقضاء وامس على الارض بالبارودة”.

وتابع, “موضوع الحقوق في حقل النفط البحري ثابت لا يمسّ به ولكن يجب ان نجد حلا لكيفية إتمام استخراج النفط والغاز من دون ان نتنازل عن حقوقنا”.

وأكدّ باسيل أنّ, “ليس لدي رغبة بالترشح للانتخابات ولكنني مضطر، وسيكون لنا مقعد نيابي بالبترون “تا يريحوا بالن كل اللي عم يبنوا على هالموضوع”، ولن أترشح إلا في هذه الدائرة”.

وقال: “كنا نتقاتل مع المنظومة بسبب ما جرى لأموال الدولة واليوم نتقاتل معهم بسبب ما حصل لأموال المودعين”.

وتابع, “في موضوع رئاسة الجمهورية هل أضع لهم سماعة ليستعوا الى احاديثي مع الرئيس عون؟ لم نتحدث يوما في موضوع رئاسة الجمهورية!”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.