بعد اكتشافها سمسرات منذ شهر.. أمن الدّولة في النافعة مجدّداً

بعد التوقيفات التي قامت بها المديريّة العامّة لأمن الدّولة في النافعة منذ ما يقارب الشهر، وتسليمها الملف إلى القضاء الذي تابع تحقيقاته، وأفضى إلى الكشف عن اختلاساتٍ لمبالغ خياليّة من جرّاء تأمين دفاترسَوق دون امتحان، من جديد، أمن الدّولة تضرب في مافيات النافعة.

 

في التفاصيل، إستكمالاً لما حقّقته أمن الدّولة في النافعة وفسادها، صباح البارحة، قوّة من المديريّة تدهم مكاتباً للسماسرة في النافعة، وتضع يدها على أوراق تأمينٍ مزوّرة، عمد السماسرة إلى بيعها لأصحاب السيارات والزبائن، وعند وقوع أيّ حادث مروريّ، يكتشف الزبون التزوير الذي تعرّض له، ممّا يضعه في إشكاليّات ماليّة وقضائيّة.

 

المصدر الأمنيّ، الذي كشف لنا عن ذلك، رفض الخوض في التفاصيل، تاركاً المجال للتحقيقات الجارية بإشراف القضاء، لتحديد المسؤوليّات وكشف الشبكات المتورطة في العمليّة.