بعد التوتر و الغضب… هدوء حذِر في طرابلس

تشهد طرابلس حالة من الهدوء الحذر، بعد الفوضى التي حصلت أمس عقب غرق الزورق الذي فجّر غضب الأهالي ممّا أثار التوتّر في المدينة. ويُحكى عن خشية من تدخّل طابور خامس يستغلّ وجع الأهالي.

كذلك، استقدم الجيش اللبناني تعزيزات ميدانيّة وعزّز انتشاره في المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.