بعد فقــ.ـدانها تم العثور عليها في البقاع هربا من العــ.ـنف الأسري

اكدت مصادر امنية في صيدا العثور على الفتاة الصيداوية نزيهة محمد المصري مع ولديها محمد وسمير توفيق عكرة والتي فقدت امس أمام صندوق الزكاة في المدينة.

 

واشارت المصادر ان التحقيقات اشارت الى ان المصري بعد ان قبضت أموالها من صندوق الزكاة طلبت من سائق الأجرة إيصالها إلى ساحة النجمة في المدينة وقبل نزولها سألته عن إمكانية إيصالها إلى البقاع، فوافق على توصيلها مقابل 50 دولاراً أميركياً، وبالفعل تم إيصالها إلى جمعية ابعاد التي تُعنى بحالات العنف المنزلي.

ولفتت المصادر ان المصري كانت قد اتصلت بجمعية ابعاد في البقاع الذين طلبوا منها القدوم للجمعية لتأمين الحماية لها جراء تعرضها للعنف المنزلي، حيث أكد سائق التاكسي هذه المعلومات لدى التحقيق معه.

وتابعت المصادر ان المصري هي بصحة جيدة مع أولادها مشيرة الى ان الجمعية أكدت أن المصري جاءت بإرادتها وهي بخير .

ومن المقرر ان تخضع المصري للاستماع لافادتها ومعرفة تفاصيل هروبها وحقيقة تعرضها للعنف.