تحــ.ـذير من عمــ.ـلية نصــ.ـب واحتــ.ـيال تطال سائقي التاكسي..

طريقة جديدة للنصب والاحتيال تحط رحالها عند “سائقي الأجرة”، وآخر ضحاياها ابن مدينة بنت جبيل عامر بزي.

 

وفي التفاصيل،التي علم بها موقع بنت جبيل أنّه قبل أيام ورد السيد عامر اتصالًا من أحد الأشخاص يدّعي أنّه مهندس في شركة للإلكترونيات، وطلب منه العمل لديهم مع تقديم مغريات عديدة وأجر عالٍ.

 

والعمل يتمحور في استلام بضائع من المرفأ لصالح الشركة، مع أعمال أخرى في دوام محدد. كما حدد له عنوان الشركة في صيدا.

 

وبعد ذلك، طلب منه تحويل حوالي 300$، وقال أنّه بحاجة لهذه الأموال في الحال وعند حصوله على الأجر سيعيد له ما قد حوّله. ثم طلب منه مبلغًا آخر بعد وقت قليل.

 

وبعدما طلب منه مرة ثالثة ورفض السيد عامر ذلك، حظره عبر الواتسأب ومنذ تلك اللحظة فقد التواصل معه.

 

ويقول عامر أنّ ما دفعه للثقة به، هو ادعاء الشخص أنه حصل على رقمه من جاره.
ولكن بعد التحقق من الجار، أشار الأخير أنّه لا يعرفه أبدًا، بل هو فقط اتصل به طالباً الحصول على رقم سائق تاكسي، مما يعني أنّ “المحتال” قد خطط بشكل دقيق ليوقعه ضحية أعماله.

 

وقد قدم السائق “الضحية اليوم دعوى في النيابة العامة النبطية، ويدعى الشخص بحسب ما قال “ي.ن”.

 

وقد علم السيد عامر أنّه قد أوقع قبله عدة سائقي أجرة، وقد “نصب” على أحدهم مبلغاً بحدود الـ 2000$.

لذلك، يمكن اعتبار هذا الخبر بمثابة تحذير لسائقي الأجرة الذين يمضون أيامهم جالسين خلف المقود لتأمين لقمة العيش المغمسة بالتعب والقهر في هذه البلاد، لكي لا يقعوا بفخ من لا يملك أدنى ضمير أو ذرة أخلاق.
زينب بزي – بنت جبيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.