خــ.ـلافات دامــ.ـية في بلدة الفاعور- زحلة… قتــ.ـيلان وجــ.ـريح في حال حــ.ـرجة

قتيلان وجريح في حال حرجة محصّلة خلافات دامية في بلدة الفاعور- قضاء زحلة، بين عائلتي البشارة والطعيمي من العشائر العربية.

 

ويعود الاحتقان ببن العائلتين إلى أيار 2020 حين قُتل سلامة خليفة الطعيمي في خلاف مع أفراد من عائلة البشارة، ممّا أدّى يومها إلى ردود فعل من قبل عائلة المغدور تمثّلت بإحراق سيّارات ومنازل عائدة لعائلة البشارة المتّهمين بالقتل، قبل أن يتجدّد الخلاف في شهر آب من السنة نفسها.

 

وعلى الرغم من هدوء الاضطراب إثر مغادرة أفراد عائلة البشارة البلدة، فإن الجمر ظلّ متّقداً بين العائلتين، في وقت لم تفلح الوساطات في إتمام مصالحة بين الطرفين.

 

بالأمس، تجدّد الخلاف عندما أقدم أفراد من آل بشارة على استهداف سيارة عائدة لزناتي الطعيمي، شقيق المغدور سلامة الطعيمي، فعمد أفراد من عائلة الطعيمي إلى الهجوم على عائلة البشارة بالأسلحة، ممّا أدّى إلى مقتل طفل من عائلة البشارة وعمه، فيما يقبع ثالث في المستشفى بحال حرجة.

 

تمّ تشييع الضحيتين اليوم، وسط انتشار كثيف للجيش الذي طوّق البلدة، فيما تسود أجواء من الحذر والترقّب المنطقة، لا سيّما بعد عودة أفراد عائلة البشارة الذين كانوا قد غادروها إلى منازلهم التي لا تزال محروقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.