دَخَل أحد المنازل في زحلة وســ.ـرق من داخله أغراضًا عدّة ثمّ أحــ.ـرقه، وشعبة المعلومات تكشف هويّته وتُلقي القبــ.ـض عليه..

صــدر عــــن المديريـة العـامـة لقــوى الامــن الـداخلي ـ شعبة العـلاقـات العـامـة

 

البــــــلاغ التالــــــي:

بتاریخ 22-7-2022 وفي محلة كساره – زحلة، شبّ حريق داخل منزل ضابط متقاعد في الجيش اللبناني لأسباب مجهولة. وبنتيجة الكشف، تبيّن أن المسدس الأميري العائد للضابط مع ممشطين وعلبتي ذخيرة قد تمت سرقتها من المنزل.

 

على الفور، باشرت القطعات المختصة في شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي إجراءاتها الميدانية والاستعلامية لكشف ملابسات الحريق، وبخاصة بعد أن ثارت الشبهات بأنه مُفتعل.

 

بنتيجة الاستقصاءات والتحريات التي قامت بها الشعبة، تم الاشتباه بناطور المبنى، ويدعى:

 

أ. ح. (مواليد عام 1994، سوري)
بناء عليه، تمكنت إحدى دوريات الشعبة من توقيفه في محلة كسارة.

 

بالتحقيق معه، اعترف بما نسب البه لجهة قيامه بسرقة وإحراق المنزل في محلة كساره، حيث أقدم على الدخول اليه من خلال السطح وكان بحوزته غالون يحتوي على مادة مشتعلة، ومن ثم قام بسرقة المسدس والذخيرة. بعدها أضرم النيران وغادر من المدخل الرئيسي. كما اعترف أنه وأثناء قيام الدفاع المدني بإخماد الحريق توجه الى مكان اقامة صديقه في محلة تعلبايا، وخبأ المسروقات داخل حقيبة، وذلك من دون علم الأخير، وبعد الدلالة تم ضبط المسروقات.

 

أجري المقتضى القانوني بحقه، وأودع مع المضبوطات المرجع المختص بناء على إشارة القضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.