ماريو عون: لن نقبل بتمرير الفضائح الدستورية

اعتبر النائب ماريو عون أن الانقسام الداخلي هو ما يعيق الوصول الى حلول لأزمة العلاقات مع الدول الخليجية، لافتا الى أن الحكومة منقسمة قبل أن تستجد هذه الأزمة ولو كانت فاعلة لكانت قد عقدت اجتماعا وبحثت في آلية الحلول.

وسأل عون في حديث الى “صوت كل لبنان”: “ما نفع الدعم الدولي الكبير الذي يلقاه الرئيس نجيب ميقاتي إذا لا تتم ترجمته عمليا في الداخل؟”، مشيرا الى أنّ كرة الحل في ملعب جميع اللبنانيين الذين يمتنعون عن مد اليد لبعضهم البعض مفضّلين الدفع باتجاه الجهة الإقليمية التي يميلون اليها.

وعن الاستحقاق الانتخابي والكلام عن إمكان ارجاء مواعيده جراء الطعن، أكد عون أن التيار الوطني الحر ماض بقراره وسيتقدم بالطعن أمام المجلس الدستوري في تواريخ مناسبة لا تغيّر بمواعيد ولن نقبل بتمرير الفضائح الدستورية التي حصلت حول قانون الانتخاب.