فاعور: لايجاد العلاج السريع لمرضى السرطان والامراض المستعصية

أشار عضو كتلة “اللقاء الديمقراطي” النائب وائل ابو فاعور في بيان، الى ان “المواطن اللبناني وتحديدا المريض، مسؤولية الدولة بشكل عام ومسؤولية اخلاقية في عنق كل مسؤول، وعدد من المرضى اللبنانيين بخاصة مرضى السرطان وامراض مستعصية اخرى يموتون في بيوتهم بغياب الدواء، وهذه جريمة موصوفة”، واشار الى ان “الادوية المدعومة تضيع في دوامة الاهمال ونقص الاخلاق بين الدولة والشركات المستوردة ومصرف لبنان”، مؤكدا ان “الدواء ليس سوقا تجاريا كما في عرف البعض، بل قطاعا يجب ان تحكمه الاخلاق والانسانية وليس الحسابات المالية والجشع المعهود”.

 

وقال: “لا جواب لدى الدولة الا معزوفة نقص الامكانات، والحل بان يتم دعم المريض مباشرة من قبل الدولة عبر اجازات الشراء لتفادي جشع بعض الشركات المستوردة بناء على قاعدة بيانات واضحة لكل المرضى، سواء لدى وزارة الصحة او باقي الصناديق والمؤسسات الضامنة، على ان يكون الحل الدائم ان تستورد الدولة الادوية الاساسية لمرضى السرطان والامراض المستعصية الاخرى مباشرة دون المرور بلعنة الوكالات التجارية التي جردت نظامنا الاقتصادي من الرحمة والانسانية”.

 

وختم لافتا الى ان “اللقاء الديمقراطي سيتقدم باقتراح متكامل بهذا الخصوص، لكن على الحكومة ايجاد العلاج السريع لمرضى السرطان والامراض الاخرى المستعصية، وليتخيل اي مسؤول ان احد ابنائه او افراد عائلته يحتاج للدواء وليتصرف على هذا الاساس، وخصوصا ان روائح السرقات والفساد في عملية الدعم تفوح بقوة وبشهادة الوزراء المعنيين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.