ما يقال في الداخل عكس ما يصرّح في الخارج

يقول أحد نواب تيار سياسي مسيحي، والذي لم يرشحّه لإنتخابات 2022، إن ما يدلي به بعض النواب، ومن بينهم نواب من التكتل الذي لا يزال ينتمي إليه إسميًّا، في جلسات اللجان المشتركة المغلقة حول مشروع “الكابيتول كونترول”، هو عكس ما يُصرَّح به أمام الإعلام.

في الداخل، كما يقول هذا النائب، يبدو هؤلاء النواب أشدّ المتحمسين لهذا المشروع. أما عندما يخرجون من الجلسة فتنقلب مواقفهم رأسًا على عقب، ويصبح موقفهم مغايرًا لما كانوا يطالبون به في الداخل لاعتبارات انتخابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.