معوض: أعرف الصعوبات.. وأنا مرشح “عودة الدولة

أكد النائب ميشال معوض أنه مع برنامج إنقاذي واضح، مضيفا: “علينا جمع القوى التغييرية على ترشيح مرشح قادر على الإنقاذ، وعلى الرغم من كل ما يقال في وسائل الاعلام اليوم صوّت 44 نائباً لي وهذا التأييد عملياً مع النواب الذين تغيّبوا عن حضور الجلسة يصل عدد النواب إلى الـ50 صوتاً كما لاحظنا انخفاض عدد الأوراق البيضاء.”

وأضاف معوض من مجلس النواب: “كلمة انتخاب لم تعد تُتداول عبر وسائل الاعلام وكأن الاستحقاق الرئاسي ينتظر تسوية دولية وذلك بسبب سيطرة السلاح غير الشرعي والدويلة ووصلنا إلى هذا الوضع بسبب هذا المنطق وسيطرة الدويلة وكأن الديمقراطية لم تعد موجودة في لبنان”.

كما شدد على انه “مرشح عودة الدولة اللبنانية ولا أقبل أن أكون مرشح لحزب معين بل عنواني الأساسي هو استعادة السيادة والقانون، وهناك صعوبات عدة وأنا أعلم بوجودها وأشكر النواب الذين يصوتون لي وترتفع أصواتهم من جلسة إلى أخرى على الرغم من هذه المعوقات”.

وشكر معوض اللبنانيين على الثقة والدعم الحقيقي لأن أحزاب المنظومة “مشلشة” في الدولة، وللنواب الذين لم يتخذوا قراراً بعد أقول لهم إن هذا الاستحقاق لإنقاذ البلد.

وختم: “أنا مرشح مستقل مدعوم من “القوات” و”اللقاء الديمقراطي” و”الكتائب” والمستقلين، ولست ضد الحياة الحزبية في لبنان لأن الحياة السياسية يجب أن تكون ديمقراطية مبنية على الأحزاب لا الأشخاص إنما منطق بناء الدولة أمر آخر إذ لا أقبل بالدخول إلى وزارة معينة كل طابق فيها تابع إلى حزب معيّن”.