مفتاح القصر الجمهوري لفرنجية بيد المرشح الارثوذكسي رفلي دياب

الشمال نيوز – عامر الشعار

‏‎دخل السباق الانتخابي مرحلة العد العكسي تحضيرا لانتخاب رئيس الجمهورية المرتقب ، من هذا المنطلق سجل المراقبون ارتياح الشارع الطرابلسي لخيار تيار المرده لابن مدينة طرابلس السيد رفلي دياب كمرشح عن المقعد الارثوذكسي في الدائرة الثانية في الشمال ،وهذا متأت من العلاقة التاريخية التي تربط طرابلس بزغرتا.
سيما ان كثراً من الطرابلسيين تنظر الى ان انتخاب الوزير السابق سليمان فرنجية رئيسا للجمهورية فرصة جيدة يفترض اغتنامها للاهتمام اكثر بالمدينة ..

وبحسب مصادر متابعة، يعتبر نجاح رفلي دياب في طرابلس مفتاح القصر الجمهوري امام رئبس تيار المردة الوزير سليمان فرنجية

.استنادا الى تجاربه السابقة و الى مبدأ الجيرة التاريخي الذي حكم العلاقة الثنائية بين طرابلس وزغرتا والذي ترك اثره عليهما وعلى الشمال في وقت الشدة وانه سيكون اكثر ايجابا في وقت الرخاء .

كما يدون المراقبون ما يتردد على لسان حال اهل المدينة ان للسيد دياب اسلوبه الخاص المكمل لهذا السياق فهو لم يغادر مدينته يوما وتراه مدرك لهموم ناسها و لحاجات طرابلس والميناء الملحة والضرورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.