نفايات وروائح كريهة وحشرات … والاهالي يناشدون

لا تزال تعاني القرى و البلدات العكاريّة كافّة، من ازمة تراكم النفايات من دون أيّ تحرّك بلديّ أو معنيين,بحسب ما افادت مصادر.

وساهم تراكم النفايات، بإنتشار الذباب والحشرات بالإضافة إلى روائح كريهة، ما دفع العديد من المواطنين إلى إحراق النفايات في مكانها لتخفيف من حدّة الروائح.

واشار أحد المواطنين لموقع الى أن هذا الأمر قد تفاقم، بالإضافة إلى أن أصحاب الملاحم يعمدون على رمي العِظام في مكبّ النفايات، ما دفع الحيوانات الضالّة إلى بعثرة الأكياس وأكل الفضلات، و توسع رُقعة النفايات على الطرقات.

وحددوا الاهالي مطالبهم من البلديات بالتحرّك وإزالتها خصوصاً أنّنا مقبلون على فصل الشتاء.