هل ستفتح المدارس الرسمية ابوابها الاثنين؟

صدر عن اللجنة الفاعلة للاساتذة المتعاقدين في التعليم الرسمي الاساسي، بيان نفت فيه: “ما يتم تداوله عن بدء العام الدراسي يوم الاثنين”.

 

وأكّدت أنّ “ما قدمه وزير التربية هو جزء من حقوق لا زالت مهدورة وجزء من وعود وفتات يبل ريق اساتذة محرومين من أبسط حقوقهم، وعليه فإن موافقة روابط التعليم الرسمي ومن يدور في فلكها على ما قدمه وزير التربية باتفاق مسبق معه وبقرار حاسم سياسي ليسير العام الدراسي فوق أشلاء الاساتذة، هو قرار يمثلها وأي بيانات تدعو لإنطلاق العام الدراسي ينحصر بهؤلاء الاساتذة”.