منذ الـ 1953 حتى ممــ.ـاتها… الملكة إليزابيث تُراسل امرأة لم تقابلها أبدًا!

على مدار السبعين عاما الماضية، ظلت الملكة الراحلة إليزابيث الثانية تتبادل الرسائل مع امرأة لم تقابلها أبدا تعيش في بارك ريفر بولاية داكوتا الشمالية الأميركية.

 

وقال موقع “إنسايدر” إن الأمر يتعلق بامرأة تدعى أديل هانكي (96 عاما)، ولدت يوم 21 نيسان 1926، أي في نفس يوم ميلاد الملكة البريطانية.

 

وأضاف أن هانكي بعثت بأول رسالة إلى الملكة عام 1953، حين تربعت إليزابيث الثانية على العرش.

 

ومنذ ذلك الحين، ظلت الملكة الراحلة ترسل سنويا رسائل مكتوبة بخط اليد إلى أديل في ذكرى ميلادها، مما جعلها من تقاليد عيد الميلاد.

 

وذكرت هانكي، في تصريح صحفي: “في يوم من الأيام، طلبت منها قبعة. كنت أتمنى أن ترسل لي قبعة، لكنها أرسلت لي صورة جميلة في عيد ميلادها، كانت سعادتي كبيرة”.

 

وتابعت: “لم نلتق أبدا، لكننا نتشارك معا في شغف الطهي”.

 

وعبرت هانكي عن حزنها إثر وفاة الملكة، قائلة: “بالتأكيد سأفتقد التواصل بيننا.. سأفتقد صديقة القلم”.

سكاي نيوز عربية