اعتقال الطبيب اللبناني ريتشارد خراط في الإمارات يتفاعل.. مطالبات واسعة على مواقع التواصل بالإفراج الفوري عنه!

موقع بنت جبيل

ذكر موقع “InsideArabia” بأن الرعايا الاجاني يمثلون أكثر من 87% من نزلاء السجون في الإمارات العربية المتحدة وقد ازداوا فردًا بعد اعتقال السلطات للطبيب النسائي اللبناني الدكتور ريتشارد خراط. الإعتقال تم أثناء وجود الدكتور خراط في أحد الفنادق في أبو ظبي بسبب انتقادات ونكات نشرها على تويتر أساءت للحكومة الإماراتية ، وفقًا لتقارير متعددة.
ومن التغريدات التي أدت إلى اعتقاله تغريدة نشرها على تويتر في أكتوبر 2020، يقارن فيها بين أسماء عائلات إماراتية ولبنانية، استخدم فيها “نهيان” وهو الاسم الأخير للعائلة الحاكمة في أبو ظبي. خبر الإعتقال نزل كالصاعقة على مواقع التواصل الإجتماعي حيث طالب الرواد والأهل والأصدقاء بالإفراج الفوري عنه وإعادته إلى لبنان.
“صديقي منذ أيام الجامعة، طبيب نبيل ولطيف للغاية، ولديه دائمًا كلمة طيبة. حزنت كثيرًا لسماع هذه الأخبار. كل ما يمكنني فعله هو الدعاء من أجل أن تعود سالمًا إلى أحبائك ومرضاك الذين يحبونك كثيرًا “. هكذا غردت ساندرا قلات، مؤسسة ورئيسة بسمة، وهي منظمة غير ربحية تأسست في لبنان لمساعدة العائلات المحتاجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.