تفاصيل جديدة تُكشف حول وفــ.ـاة الفنان جورج الراسي… ظل على قيد الحياة لـ30 دقيقة!

تطورات جديدة شهدتها حادثة وفاة الفنان الراحل جورج الراسي فجر السبت الماضي وذلك جراء تعرضه لحادث مروع على الحدود اللبنانية السورية أثناء عودته من سوريا بعد إحياء حفل غنائي بدمشق، أثارت حالة من الجدل.

 

وكشفت قناة “الجديد” انها حصلت على معلومات من مصادر لبنانية كان أهمها أن أحد شهود العيان كان يمر بموقع الحادث وتعرف على جورج الراسي، واكتشف هويته.

 

وأضاف شاهد العيان أنه حاول التواصل مع شقيقته الممثلة نادين الراسي، وأرسل لها صوره من الحادث لإنقاذ شقيقها ولكنه لم يحصل على استجابة منها.

 

وأكد أن الراسي كان على قيد الحياة بعد الحادث لمدة قاربت الـ 30 دقيقة، وكان يحتاج لتدخل طبي عاجل، ولكن لم يساعده أحد في الوقت المناسب، وكان نبضه وتنفسه يعملان خلال تلك الفترة حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

 

وذكرت “الجديد” أن لا صحة لما ذكر حول سرقة أغراضه خلال الحادث، وأن الدفاع المدني حرر محضرًا بالمبالغ المالية الموجودة معه وتم تسليمها لوالده في محضر رسمي بعد الحادث، وكانت تبلغ نحو 3 ملايين ليرة سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.