سلاف فواخرجي تثير الجدل بتصريحاتها: “ما في نار بالآخرة… وما عندي دين محدّد”

تحدّثت الممثلة السورية سلاف فواخرجي عن معتقداتها وأفكارها الدينية، مثيرة الجدل بتصريحاتها، بخاصة أنها تُسأل دائماً عن ديانتها عندما تنشر صورة لها أو خلال مقابلاتها الإعلامية.

وذكرت فواخرجي أنه لا يوجد “نار” في الآخرة بل جنة فقط، قائلة في مقابلة إعلامية: “الله جميل وأحلى من انو يحرق عبادو لذلك لا يوجد نار”.

وأضافت الفنانة السورية المولودة في مدينة اللاذقية: “الله يريد من الإنسان أن يكون مؤمناً ويتعامل بأخلاق حميدة وصفات جيدة، ولم يأمر بعدم الذهاب للمسجد أو الكنيسة أو المعبد”.

وأكدت فواخرجي في تصريحات تلفزيونية، أنه “ليس لها دين محدد، وأنها تؤمن بكل الأديان السماوية، مؤكدة احترامها لكافة المعتقدات بما في ذلك البوذية”.

وتابعت في تصريحاتها: “أمي ونحنا صغار كانت تقول أي حد يسألكم ما دينكم؟.. قولوا: أنا سوري أو أنا سورية.. كانت تاخدنا على الكنيسة وتاخدنا على الجامع وتقول إن جميعها بيوت الله”.

وشددت على أنها تنتمي لبلدها سوريا فقط، وعلقت: “أنا تعلمت من صغري إني بنتمي لهذا البلد بكل أطيافه وأديانه وبكل أحواله. أنا احتفل بالأعياد مع الجميع وبحب عيد أي طائفة أو ديانة موجودة في سوريا بعيّد معاهم وبحتفل”.

وأكدت بأنها تحترم كافة الأديان قائلة: “لي من كل طائفة وكل دين واحترم كل دين طالما في أخلاق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.