جرحى في إشكال بين شبان سوريين أمام جامع المكحل في دوحة عرمون مساء أمس

أفاد مندوب “الوكالة الوطنية للإعلام” عن إشكال مساء أمس بين عشرات الشبان السوريين استعملوا فيها الحجارة والعصي والسكاكين امام جامع المكحل في دوحة عرمون وجرح عدد من الشبان، ما استدعى تدخل القوى الأمنية والجيش اللبناني ومديرية المخابرات وتمت ملاحقتهم، بعد مناشدة أهالي المنطقة القوى الأمنية بالتدخل وإقلاق راحة المواطنين وبخاصة أن هذه المنطقة لا تخلو يوميا من اعتداءات وإشكالات.

ودعا فاعليات المنطقة القوى الأمنية إلى “تسيير دوريات للحد من هذه الظاهرة التي بدأت بالتوسع في الأعوام الأخيرة وظاهرة الدراجات النارية ذات الصوت العالي بعد نصف الليل دون حسيب أو رقيب”.