نقابة المعلمين تطالب بمؤتمر تربوي توعوي بعد حادثة “التيك توك”

صدر عن نقابة المعلمين البيان الآتي:

١- هالنا خبر توقيف عصابة من المؤثرين على موقع تيك توك يستدرجون الأطفال إلى الفنادق للإيقاع بهم وممارسة أعمال شنيعة. وعلى إثر الخبر نطالب كنقابة تعنى بالتربية والتعليم، وزير التربية بالدعوة إلى مؤتمر تربوي عام لبحث نتائج ومفاعيل استخدام الأطفال هذه التطببقات الإلكترونية، كما والاستفسار من وزيرَي الإعلام والاتصالات عن إمكانية حجب بعض هذه المواقع عن هواتف الأطفال، وخصوصًا مع انتشار أخبار عن منتديات إلكترونية غير خاضعة للرقابة، ولا ضوابط فيها، ويمكن من خلالها نشر أفكار وممارسات منافية للأخلاق وغريبة عن مجتمعاتنا، عبر استغلال الظروف الراهنة التي يعيشها لبنان سياسيًا ومعيشيًا.

٢- نقدّر دور الأجهزة الأمنية في كشف هذه الشبكة والتحقيق مع أفرادها، والعمل على ملاحقة أفراد آخرين، ونطلب إخراج هذا الموضوع من التداول الإعلامي، والحفاظ على كرامة هؤلاء الأطفال المستهدفين، وعدم نشر أي أسماء التزاما بقرار قاضية الأحداث في جبل لبنان. كما نطالب بإبقاء هذا الملف بعيدًا من الضغوطات السياسية ومن المناكفات الرخيصة بين جميع الأطراف، والحفاظ على سرية التحقيق أملا بالوصول إلى كشف جميع أفراد الشبكة ومحاكمتهم. أولادنا خط أحمر، والتعرض لهم يستوجب من الجميع التحلي بالحكمة والوعي واتخاذ الإجراءات الكفيلة بحمايتهم في المجتمع اللبناني لأن ما أصاب الأطفال في هذه القضية قد يصيب غيرهم في المستقبل لا سمح الله.