شمعون: الفيدرالية يمكن أن تؤسس للمستقبل المنشود في مجتمعنا المتعدد

شمعون: الفيدرالية يمكن أن تؤسس للمستقبل المنشود في مجتمعنا المتعدد
أقامت مفوضية حزب الوطنيين الأحرار في سيدني، عشاء تكريميا لرئيس الحزب النائب كميل شمعون الذي يجول في أوستراليا، في حضورالسفير اللبناني في كانبرا ميلاد رعد ، قنصل لبنان العام في سيدني شربل معكرون، المونسنيور مرسيلينو يوسف مُمَثٍلاً المطران أنطوان شربل طربيه، نائبة رئيس البرلمان النائبة الفدرالية جوليا فين، رئيس الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم جو عريضة، مُمثلين عن كُلٍ من أحزاب وتيارات القوات اللبنانية، الكتائب اللبنانية، الوطني الحرّ، المردة، التقدمي الاشتراكي، المُستقبل، حركة الاستقلال، واليسار الديمقراطي، وجمعٌ من رؤساء وأعضاء مجالس بلدية في سيدني وفاعليات اجتماعية وروحية ورجال أعمال وحشدٌ من المُحازبين.

وشكّلَ اللقاء مناسبةً للتطرق إلى الوضع اللبناني ودور الاغتراب، وكانت كلمات لمفوّض حزب الوطنيين الأحرار في اوستراليا مارك البطي والنائبة جوليا فين وأمين الداخلية في الحزب كميل جوزيف شمعون.

تلاهم النائب شمعون الذي اسهب في تقديم المشروع المُقترح من الحزب كخيارٍ لحل المشكلة اللبنانية والمتمثل ب “جمهورية لبنان الاتحادية”، مُعتبراً ان “النظام الفيدرالي يُمكن ان يؤسِّسَ للمستقبل المنشود في مجتمعنا المتعدد وأن يكون الحل الأمثل لتفادي التقسيم، بعد ان فشِلَ النظام المركزي في تأمين الاستقرار السياسي والاجتماعي منذ قيام دولةً لبنان الكبير”.

وتخلّل الاحتفال تقديم الرئيس وأمين الداخلية ثلاثة دروع، تكريماً لثبات ووفاء الحزبيين جو توما، حبيب قسطون، وطوني تامر.